الرئيس قيس سعيد يرفض التدخل في الشأن الوطني.

رفض الرئيس قيس سعيّد خلال لقاء جمعه بوزير  الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي الجمعة 29 جويلية 2022  أي شكل من أشكال التدخل في الشأن الوطني وتشديده على استقلال القرار الوطني في إشارة ضمنية إلى تصريح وزير الخارجية الامريكي أنتوني بلينكن يوم الخميس 28 جويلية 2022  حول الوضع السياسي بتونس بعد صدور نتائج الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد . و شدد  على أن “مبدأ حق الشعوب في تقرير مصيرها بنفسها وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول هو من بين المبادئ التي يقوم عليها القانون الدولي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP Radio
WP Radio
OFFLINE LIVE